اكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رفض مصر للقرار الامريكي بالاعتراف بالقدس كعاصمة لاسرائيل ونقل السفارة الامريكية اليها.

وذكر المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي في بيان له ان ذلك جاء خلال اتصال هاتفي تلقاه الرئيس السيسي مساء اليوم الاربعاء من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

واوضح ان الاتصال تناول بحث تداعيات القرار الامريكي "في ظل مخالفته لقرارات الشرعية الدولية الخاصة بالوضع القانوني لمدينة القدس فضلا عن تجاهله للمكانة الخاصة التي تمثلها مدينة القدس في وجدان الشعوب العربية والاسلامية".