تتواصل احتفالات مدينة المكلا وغيرها من بلاد الامة الإسلامية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة والسلام.

حيث احتفل مسجد وكلية الامام الشافعي بفوه مساء الاثنين الثالث والعشرين من ربيع الأول الموافق 11/12/2017.

حيث افتتح الاحتفال بقراءة آيات من القرآن الكريم والسلام النبوي والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم وقراءة سيرته وشمائله الشريفة وقصة ولادته العجيبة.

وتخلل الاحتفال إنشاد بعض الموشحات والقصائد والوصلات الإنشادية والكلمات والمواعظ الإرشادية.

وتأتي هذه الاحتفالات كل سنة في شهر المولد النبوي لتؤكد على شرف وعظمة المناسبة وصاحبها ولتذكر بأيام الله وتعيد للأمة الارتباط بمناسبات الإسلام والتعريف بشرفها.

بحضور مجموعة من العلماء والدعاة وطلاب العلم والوجهاء والأعيان.

وفي ختام الاحتفال تمت دعوة الحاضرين لتناول طعام وجبة العشاء إكراما لهذه المناسبة وفرحا بها ومحبة لصاحبها عليه أفضل الصلاة والسلام.

نسأل الله تعالى أن يجعلها سبب لفرج الكربة وزوال الغمة عن الأمة وأن يعيدها سنين عديدة واعوام مديدة في خيرات وعوافي وألطاف.

قدمت مجموعة حي في قلوبنا للإنشاد وإحياء التراث وصلتين إنشادية.

كما حظي فريق الإنتاج التابع ل @مؤسسة حي في قلوبنا الإعلامية بتغطية الفعالية.