نظم المنتدى التوعوي النسوي بالشراكة مع مكتب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل ندوة بعنوان  ( المرأة والعمل ) برعاية كلية الآداب بجامعة حضرموت صباح اليوم الثلاثاء بالمكلا بحضور الدكتورة دعاء سالم باوزير رئيس قسم الصحافة والإعلام بالجامعة والأستاذ الدكتور عبده بن بدر والأستاذ أحمد زين باحميد  .

وتطرقت الندوة التي قدمتها الأستاذة حكمة سعيد الشعيبي مدير إدارة المرأة والطفل بمكتب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل إلى التأكيد على حق المرأة في العمل والتعليم ومشاركتها للرجل في عملية البناء والتنمية ومساهمتها جنباً إلى جنب مع شريكها الرجل لتطوير البلد باعتبار المرأة نصف المجتمع .

وبينت "حكمة الشعيبي" المشكلات التي تواجه المرأة العاملة في القطاع الخاص  من خلال عدم تساوي الأجور بينها وبين الرجل وعدم منحها حقوقها القانونية في الإجازات بالإضافة إلى تهميشها في القطاع الحكومي وعدم إعتراف بعض مدراء عموم المكاتب الوزارية بقدرات المرأة وكذا نظرة المجتمع القاصرة تجاه بعض المهن التي تعمل فيها النساء .

وأستطردت حكمة الشعيبي إلى أن العمل حق وواجب لكل فرد سواء كان رجل أو إمرأة كما نصت عليه المادة الخامسة من قانون العمل رقم ( 5 ) الصادر عام 1995 م على أن العمل حق طبيعي لكل مواطن ونص ايضاً على الحقوق والواجبات هي مكتسبة ومتكافئة دون تمييز بسبب الجنس أو السن أو العرق والعقيدة أو اللون واللغة.

وأوضحت الى ان البلاد وقعت على أربع إتفاقيات خاصة بالنساء والتي تهدف إلى الإهتمام بكل ما يجعل العمل كريماً عادلاً بمعايير العدل الاجتماعي والمساواة وتنظيم العلاقة بين أصحاب العمل والعاملات ومعرفة حقوق وواجبات الأطراف المعنية بها من العمال والعاملات .

واختتمت  " الشعيبي " إلى أن عمل المرأة له خصوصية فللحامل والمرضع وغيرها حق قانوني في تخفيض ساعات العمل بالإضافة إلى تحديد مدة الإجازة  .