قال عضو المكتب السياسي في جماعة “أنصار الله”، محمد البخيتي، إن الطريق الوحيد لإنهاء النزاع في اليمن يكمن في إجراء حوار ودي بين اليمن من جهة والمملكة السعودية والإمارات من جهة أخرى.

و شدد البخيتي على ضرورة إجراء حوار بين المكونات السياسية داخل البلاد، معربا عن اعتقاده مع ذلك بأنه لا يمكن تحقيق السلام في اليمن حاليا في ظل بقاء المبعوث الأممي الخاص لليمن الحالي، إسماعيل ولد الشيخ، بسبب انحيازه لموقف الرياض على زعمه.

يأتي هذا التصريح بعد أن أشاد المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن بالتزام حركة “أنصار الله” وحزب “المؤتمر الشعبي العام” باستئناف عملية السلام “في أقرب فرصة ممكنة”، حيث ذكر في تغريدات نشرت يوم الخميس، على حسابه الرسمي في “تويتر” أن نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة في اليمن معين شريم اجتمع في صنعاء مع مسؤولين في “أنصار الله” و”المؤتمر الشعبي”، وتشجّع بالتزامهم وتعاونهم للعودة إلى طاولة الحوار.