اعتقلت السلطات التونسية 150 شخصا آخرين من بينهم قيادات في المعارضة يوم الجمعة ليزيد عدد المحتجزين إلى ما يقرب من 800 ردا على مظاهرات هذا الأسبوع بسبب رفع الأسعار وفرض ضرائب جديدة.

وانتشرت الاحتجاجات، التي اتسم بعضها بالعنف، في أرجاء البلاد منذ يوم الاثنين وقتل فيها محتج قبل أن تهدأ يوم الخميس. وأحرق محتجون عشرات المقرات الحكومية مما دفع الحكومة لإرسال قوات من الجيش لعدة مواقع لحماية مبان أصبحت هدفا للمتظاهرين.