وضع النجم البرازيلي رونالدينيو الفائز بكأس العالم لكرة القدم عام 2002 حدا لمسيرته في الملاعب بعمر السابعة والثلاثين بحسب ما اعلن شقيقه ومدير اعماله روبرتو اسيس لصحيفة "اوغلوبو" البرازيلية.



وقال اسيس "لقد قرر التوقف". واضاف بخصوص جولة وداعية للنجم البرازيلي الذي لعب في صفوف باريس سان جرمان الفرنسي وبرشلونة الاسباني سابقا "سنقوم بشيء كبير بعد كأس العالم في روسيا على الارجح في اب/اغسطس".



وكشف "سنشارك في دورات عدة في البرازيل، في اوروبا وفي اسيا وبطبيعة الحال نتطلع لخوض مباراة تكريمية في صفوف المنتخب البرازيلي".



ولم يلعب رونالدينيو رسميا في الواقع منذ رحيله عن فلوميننسي عام 2015 وكان اعتبر في تصريحات ادلى بها مؤخرا بانه بات "عجوزا جدا" لكي يمارس اللعبة.