مؤسسة رنين اليمن المرحلة التدريبية الأولى من مشروع *قادة التنمية* في محافظة حضرموت والتي تعتبر المحافظة الرابعة التي تختتم فيها المرحلة التدريبية الأولى من المشروع بعد محافظات (عدن - إب - مأرب).

 

وأُسدل الستار على المرحلة الأولى من خلال برنامج تدريبي للقيادات المشاركة تحت عنوان: *(القيادة والتفاوض)*؛ استفاد منه 20 مشارك ومشاركة من محافظة حضرموت؛ وتم تدريب المشاركين في البرنامج الذي استغرق (40 ساعة تدريبية) على مفهوم القيادة، وماهي صفات القائد وسماته وخطواته في تكوين فريق العمل وقيادته نحو تحقيق الأهداف المرسومة؛ كما تعرّف المشاركون على احساس القائد وأساليبه في تحديد المشكلات ومدى قدرته على تحليلها ووضع الحلول والبدائل لها.

 

 كما تمكّن المشاركون في البرنامج من التعرّف على التفاوض وطرق وأساليب المفاوض الناجح، وماهي الخصائص التي يمتلكها المفاوض الناجح من أجل تحقيق الأهداف.  

 

 وفي ختام البرنامج ألقى وكيل حضرموت لشؤون الشباب الاستاذ/ فهمي باضاوي كلمة شكر فيها مؤسسة رنين اليمن على تنفيذ هذا البرنامج، مؤكداً حرص السلطة المحلية على التجاوب مع مثل هذه المشاريع والتعاون مع الجهات المنفذة من أجل تيسير وتسهيل عملها في خدمة حضرموت وتنمية قدرات شبابها للخروج بمبادرات ومشاريع إيجابية تعود بالنفع والخير للمجتمع.   

 

كما حثّ الشباب المشاركين على استغلال مثل هذه الفرص والسعي نحوها في سبيل تنمية قدراتهم وتعزيز (السي في) الخاص بهم مذكّراً إيّاهم بالحرص الشديد على التدريب والتأهيل المستمر والسير عليه في خطوط متوازية مع التعليم ونيل الشهادة من أجل الوصول إلى الكفاءة والفاعلية. 

 

كما تحدث الاستاذ/ أحمد علي البعداني ضابط المشروع عن بالغ سعادته بنجاح المرحلة التدريبية الأولى من المشروع، شاكراً الشباب المشاركين على مدى إلتزامهم وفاعليتهم في البرنامج مماساهم بشكل كبير في تحقيق إنطباع جيد عن حضرموت وشبابها لديه.  

 

وفي ختام كلمته قدّم الاستاذ/ أحمد شكره للسلطة المحلية بالمحافظة من خلال تقديمه درع شكر وتقدير من قبل مؤسسة رنين اليمن للأخ الوكيل/ فهمي باضاوي. 

 

وفي كلمة منسق المشروع في محافظة حضرموت المهندس/ نواف محمد باقروان شكر جميع المشاركين في المشروع موضحاً لهم حجم الثقة التي أُعطيت لهم من قبل المؤسسة في قدرتهم على تحمل المسؤولية وتحقيق أهداف المشروع الذي سيستمر على مدى عام ونصف والذي سيكون فيه الكثير من العمل والجهد المنتظر منهم من خلال خلق شبكة علاقات وتنفيذ مشاريع تخدم المجتمع الحضرمي، حيث يعتبر المشاركون من نخبة شباب حضرموت. 

 

في ختام البرنامج الذي حضره وكيل محافظة حضرموت لشؤون الشباب الاستاذ/ فهمي باضاوي والاستاذ/ أحمد على البعداني ضابط المشروع وأيضاً منسق المشروع بالمحافظة المهندس/ نواف محمد باقروان وكذلك مدربي البرنامج الاستاذ/ سامي البنّاء والاستاذ/ على خان تم تكريم المشاركين بشهادات مشاركة.