استقبل المخيم الطبي الخيري الاستشاري الجراحي للفقيد الشيخ حسين بن كردوس التميمي بقرية اللسك في مديرية تريم، بمحافظة حضرموت، في يومة الثالث أكثر الف وخمسمئة حالة مرضية، كان 70 % منها من النساء والأطفال، بمشاركة نخبة من الأطباء والاستشاريين والفنيين.

وكان المئات من المواطنين قد توافدوا إلى المخيم الطبي في المركز الصحي بقرية اللسك شرق تريم – لعرض حالاتهم المرضية، البعض منهم حالات تحتاج الى تدخل سريع، إلا أن عدم قدرتهم وحالتهم المادية الصعبة حالت بينهم وبين علاجهم في مستشفيات متخصصة في المدن الكبرى، فمنذ الإعلان عن المخيم الطبي وحضور أطباء لمختلف التخصصات – جعلتهم يترقبون موعد المخيم بفارغ الصبر علهم يجدون " جرعة دواء" تخفف عنهم آلامهم، واللقاء بمختص يشخص حالاتهم، فكان تواجدهم المبكر أمام بوابات عيادات المخيم كثيفاً وبإعداد كبيره.

حيث قدمت لهم الرعاية، والعلاج، والفحوصات بشكل مجاني، وذلك عملاً بوصية الفقيد الشيخ المرحوم – بإذن الله- حسين صالح بن كردوس التميمي مؤسس كردوس القابضة، المجموعة المالكة لمؤسسة بن كردوس للتنمية، الجهة الداعمة والمنظمة للمخيم، والذي يأتي بالتزامن من ذكرى وفاته الثانية.

كما  نظم فريق التوعية والتقيف التابع لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي على توعية وتثقيف زوار المخيم الطبي الذي يقام بالمركز الصحي بقرية "اللسك"، شرق تريم، في الأساليب الغذائية الصحيحة التي تضمن للأطفال نمواً صحياً سليماً يجنبهم الإصابة بالسمنة والسكري وشرح الطرق المثلى لعيش نمط حياة صحي، وتم خلال المحاضرة توزيع شنط اسعافات اولية وبروشورات وكتيبات تهدف إلى تأصيل فكرة نمط الحياة الصحي في نفوس الأطفال باعتبارهم الركيزة الأساسية لبناء المستقبل.

وتطرقت المحاضرات أيضا إلى أهمية النظافة بين أفراد الأسرة ودورها الحيوي في الوقاية من الأمراض والأوبئة من خلال تقديم تعليمات عن كيفية غسل اليدين بطريقة صحيحة وكيفية غسل الأطعمة وحفظها، بالإضافة إلى تقديم نصائح للأمهات حول أهمية وفوائد الرضاعة الطبيعية لصحة الأم والطفل من خلال تسليط الضوء على العديد من هذه الفوائد، وشرح الطرق الصحيحة لها.


وبدورة أوضح الشيخ عبيد بن كردوس التميمي رئيس مؤسسة بن كردوس للتنمية" الى ان المركز الطبي الخيري الاستشاري الجراحي بكوادره الطبية المختصة، قد أستطاع أن يقدم مختلف خدماته الطبية لأهالي مديرية تريم والمناطق المجاورة لها من خلال الكشف عن المواطنين وتشخيص حالاتهم المرضية بواسطة أطباء أخصائيين في  القلب والمخ والأعصاب، وجراحة العظام والكسور، والجهاز التنفسي، والمسالك البولية، والأطفال، والأنف والأذن والحنجرة، والأسنان، والجلدية، والنساء والولادة، والعيون وطب عام ) مشيراً إلى أن يتم صرف الأدوية بشكل مجاني للمواطنين.

وأكد التميمي" أنه تم الترتيب لـ 20 حالة عاجلة لأجراء عملية جراحية لهم 10 منها يجريها البروفسور عبدالحكيم التميمي اخصائي جراحة عامة ومناظير من يوم غذاً السبت وستتبعها العديد من الحالات في مختلف التخصصات.

شاكراً الشباب المتطوعين في إدارة وتنظيم المخيم على حسن تعاملهم مع الناس، ومستوى الخدمة العالية التي قدموها، داعياً المولى أن يجعل هذا العمل الخيري في ميزان حسناتهم جميعاً كداعمين ومنظمين ومتطوعين، وفي مقدمتهم صاحب وصية المخيم؛ الفقيد الشيخ حسين صالح بن كردوس التميمي رحمه الله.

ومن جهته أعتبر – مدير عام مديرية تريم العقيد منصور التميمي في تصريح صحفي أن  المخيم الطبي الثالث للفقيد بن كردوس يعتبر طريق أمل خاصةً للمعسرين الذين لا يستطيعون الوصول إلى المدن الكبيرة خصوصاً وأن هناك حالات مرضية مزمنة، كما أعتبر إضافة اجراء العمليات الجراحية ووجود استشاريين مختصين في المخيم خطوة إيجابية قدمت للناس خدمات صحية جيدة، مضيفاً" أن هذه بادرة طيبة إنسانية  بادرتها مؤسسة بن كردوس للتنمية، يشكرون عليها.