تستخدم النساء الكثير من المنتجات أثناء إزالة شعر الساقين، وقد يضطررن في بعض الأحيان إلى استخدام الشامبو وجل الاستحمام ككريم حلاقة، الأمر الذي قد يسبب الكثير من الضرر لهم.

وحذرت المختصة في أمراض الجلد، الدكتورة أنيتا ستورنهام، من استخدام منتجات غير مخصصة للحلاقة خلال إزالة شعر الساقين، حيث أن عملية الحلاقة تترافق مع آلية تقشير طبيعية للجلد، ونحتاج خلالها إلى استخدام منتجات مصممة لتعمل بشكل متناغم مع الشفرة للحد من الاحتكاك وتهيج الجلد وظهور البثور به.

وأضافت أن التركيبات غير المخصصة للحلاقة تعمل على تغطية الشعيرات مما يجعلها سميكة، ويجعل من الصعب حلاقتها، كما أن هذه المنتجات يمكنها أن تسد الشفرة وتجعل السيدة مضطرة إلى استخدامها مرارا من أجل الحصول على بشرة ناعمة مما يتسبب في تآكل الشفرة بشكل سريع.

ولفتت إلى أن رخص ثمن الشامبو وجل الاستحمام ومرطب الجلد مقارنة بسعر كريمات الحلاقة هو ما يغري الكثير من النساء لاستخدامه في حلاقة الشعر.