وقع الفنان محمد عبد الرحمن، أحد أبطال “مسرح مصر” ضحية جديدة للفنان رامز جلال، في أحدث حلقات برنامجه “رامز تحت الصفر”.

 

وانهار عبد الرحمن خلال الحلقة من الخوف بعد مهاجمة النمر والدب القطبي له، وقام بنطق الشهادتين خلال وقوعه من فوق الثلوج في روسيا.

 

وقابل بطل مسرح مصر المقلب بصدر رحب، إذ لم ينفعل على رامز جلال أو ينهال عليه بالضرب، كما يفعل غالبية النجوم، إنما اكتفى بلومه على المقلب ثم الضحك معه.

 

وأثارت طريقة سخرية رامز جلال من محمد عبد الرحمن خلال تقديمه الحلقة غضب نشطاء موقع التغريدات العالمي “تويتر”، اذ أكدوا أن طريقة حديثه عن سمنته وجسمه مثيرة للاشمئزاز وغير محترمة.

 

 قال مغرد يدعي حمص ويزلي: رامز جلال بستهزئ بأجسام الأشخاص سواء من زيادة أو نقص، تحت بند الهزار والضحك،، يعني مش برنامج سخيف ومتفبرك وغبي بس، لأ وكمان عنصري.

 

وقالت ناشطة تدعى سهيلة: رامز جلال مش بس متحرش، لا كمان عنصري وفرحان جدًا.

 

وأضاف مغرد يدعي محمد: بجد رامز جلال أثبت أنه تحت الصفر.