تساءل الكاتب الجنوبي صالح ابو عوذل عن عدم مطالبة الإصلاحيين بالإفراج عن القيادي في الحزب محمد قحطان ، ولماذا لا يدرج ضمن صفقات تبادل الاسرى بين الطرف الشرعي والطرف الانقلابي؟.

الكاتب لم يكتف بالتساؤلات فقط ولكنه حدد الجهة التي تعتقل قحطان 

جولدن نيوز تعيد نشر ما كتبه الصحفي صالح ابو عوذل :


من يعتقل القيادي الإصلاحي محمد قحطان؟ ولماذا لا يطالب الإصلاحيون بالإفراج عنه، ولماذا لا يدرج ضمن صفقات تبادل الاسرى بين الطرف الشرعي والطرف الانقلابي؟.
ولماذا لا يطالب الاصلاح الحوثيين بالكشف عن مصيره، خاصة وانه ليس أسير حرب، بمعنى انه لم يتم اسره في اي مواجهة مسلحة، بل اعتقل في صنعاء وأخفي في ظروف غامضة.
أفرج الإصلاحيون عن قيادات حوثية بارزة من مأرب وتعز، لماذا لم يتم ادراج محمد قحطان اذا كان معتقلا لدى الحوثيين، ضمن صفقات التبادل التي تمت بين الطرفين، وافرج بموجبها عناصر تقول وسائل إعلام يمنية إنهم قاعديون.
قبل نحو عامين بثت وسائل إعلام يمنية وعربية تسجيلا للزعيم المالي حميد الأحمر يتحدث فيه مع المبعوث الدولي الى اليمن الاسبق جمال بنعمر، ويصف فيه محمد قحطان بالمتمرد، على توجهات الحزب.
وقد ألمحت تلك التقارير إلى ان قحطان معتقل لدى حميد الأحمر في سجن خاص وليس مع الحوثيين، الذين لم يعلنوا انهم يعتقلونه.
ربما قحطان كان ضد اي تحالف مع الحوثيين، وكان معارضا لذهاب وفد برئاسة الزعيم الزيدي محمد اليدومي إلى صعدة والجلوس مع عبدالملك الحوثي في كهف مران.
لا يستطيع الإصلاحيون الحديث عن مصير محمد قحطان لأن من يعتقله هو حميد الأحمر، وفق اعترافه في التسريب الذي أضع رابطه في المنشور.
https://www.youtube.com/watch?v=lvprh1YOQus