لم تشهد الأمة العربية سقوطا أخلاقيا كسقوط النظام القطرى

هذا النظام الذي تعرى عن أبسط الأخلاق العربية وقام ينسج الكذب وتلفيق الأحداث 

وهو في قرارة نفسه لا يصدقها ولكنها للتسويق الخارجي قد تجد رواجها في مجتمعات بعيدة عما يجري في المنطقة 

بالأمس كانت مسرحية الحوثي بإستهداف مطار أبوظبي الدولي بطائرة مسيرة وكان بطل الترويج والدعاية قناة الجزيرة 

تخيلوا أبعاد السقوط الأخلاقي والمهني حينما تفقد دولة كل أدواتها الإعلامية وإغراءاتها المالية لتشويه دول التحالف العربي التي طردتها من التحالف في مشهد يندى له الجبين وهي تجر جيشها من اليمن في مشهد إنهزامي شاهده الجميع

بلا شك أن المسرحية التي أحيكت في الدوحة مع خبراء إيرانيين وأعلنتها ميليشيات الحوثي بالأمس لتتبنى الجزيرة الترويج لها كانت مسرحية هزيلة وبهلوانية خاصة وأن بطلا التحليل للحادث المصطنع المهرجان : خالد الآنسي وياسين التميمي من أستنول