ساهمت جهود السلطة في حضرموت بقيادة اللواء الركن فرج سالمين البحسني في بدء خطوة الألف ميل وزرع لبنه الاستثمار في حضرموت من خلال فتح باب الاستثمار أمام رجال الاعمال بداخل حضرموت وخارجها , وتسهيل كافة الاجراءات للمستثمرين , بعد استثاب الأمن في حضرموت بشكل كبير جداً حيث تعتبر المحافظة الوحيدة في اليمن التي تنعم بالأمن والاستقرار منذ طرد تنظيم القاعدة الإرهابي من مدينة المكلا العاصمة الإقتصادية لمحافظة حضرموت .

 

ومن هذا المنطلق تسلط " جولدن نيوز " الضوء على جهود السلطة المحلية والمحافظ البحسني في فتح باب الاستثمار في حضرموت .

 

 

( إيقاف العابثين بمصالح الدولة في العقار بحضرموت )

 

فمن هذه الجهة قد قام محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني بعقد اجتماعاً بمدينة المكلا يضم المختصين في الأمن والعقار والقضاء لمناقشة سير عملية إزالة البناء العشوائي في المصالح العامة والقضايا ذات الارتباط بالعقار والتنسيق المشترك فيما بين هذه الجهات لفرض القانون وإيقاف العابثين بمصالح الدولة .

واكد الاجتماع -الذي حضره رئيس محكمة استئناف حضرموت القاضي هاشم الجفري ومدير عام الأمن والشرطة بساحل حضرموت العميد سالم الخنبشي ومدير عام الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط الحضري المهندس عمر نعمان ورئيس مركز العمليات المشتركة بالمحافظة العميد ركن عبدالله باكوبن- على مواصلة سير عملية الإزالة للبيوت والأراضي والأحواش الواقعة في المصالح والشوارع العامة والفرعية التي لا يملك أصحابها تراخيص رسمية أو صرفت لهم بدون وجه حق وتخصيص قاضٍ من نيابة الأموال العامة للنظر في الشكاوى المقدّمة للمحافظة بخصوص قضايا العقار وعمليات الازالة للبناء العشوائي .

وناقش الاجتماع وفق مانقله اعلام المحافظة قانون الاستملاك للمصالح العامة والمساحات الكبيرة والحدائق ، وإمكانية عودتها للدولة بتقديم طلب للقضاء وإلغائها بعد طلب تحديد نوعية المصلحة وتأكيد عدم شرعية الاستملاك أو مخالفته للمصلحة العامة .

وأقر الاجتماع العمل بالقرار الجمهوري الخاص بعدم التعامل مع وثائق إثبات الواقعة .

كما أقر الاجتماع منح فترة 6 أشهر للمستثمرين غير الجادين والذين صرفت لهم أراضٍ ومساحات للاستثمار والمساهمة في التنمية وتوفير فرص عمل للشباب ولم ينفّذوا أي مشاريع في هذه المساحات ، وإلغاء هذه الوثائق بعد مرور هذه المدة وتمليكها لمستثمرين جادين للاستثمار الفعلي وتنفيذ مشاريع مفيدة للمجتمع .

وشدّد المحافظ البحسني على عدم التهاون مع هذه المواضيع ومواصلة إزالة البناء العشوائي وإيقاف العابثين بمصالح المواطنين والدولة ، ووجه مهندسي العقار بعدم التلاعب بالمخططات العامة وقال إن كل من تثبت إدانته بالتلاعب سيعرّض للمساءلة القانونية ، وأكد على تنفيذ العمل بالقرار الجمهوري الخاص بعدم التعامل مع وثائق إثبات الواقعة ودعا هيئة الأراضي والمساحة الى حصر جميع وثائق إثبات الواقعة ورفعها للقضاء لإلغائها وتعزيز دور الادارة القانونية بهيئة الأراضي والالتزام بالمخططات العامة المعمّدة وعدم التغيير فيها ، وإلغاء عقود المتملكّين للمواقع والمساحات العامة والحدائق لعشرات السنوات وبدون استفادة المحافظة منها ، كما شدّد على عدم التهاون مع المستثمرين غير الجادين وسحب وثائق الاستثمار منهم بعد ستة أشهر ومنحها لمستثمرين جادين وصادقين .

 

 

( دعوة المستثمرين من خارج حضرموت للاستثمار ) 

 

وفي زيارة محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني الأخيرة لدولة الإمارات العربية المتحدة دعا المحافظ رجال الأعمال بدولة الإمارات العربية المتحدة للاستثمار في محافظة حضرموت.

فقد عقد المحافظ لقاءاً في العاصمة الإماراتية ابوظبي بسعادة الشيخ مسلم بن حم العامري عضو المجلس الاستشاري الوطني لإمارة أبوظبي رئيس مجلس إدارة مجموعة بن حم وعدد من رجال المال والأعمال بدولة الإمارات العربية المتحدة.

واطلع المحافظ البحسني الشيخ مسلم ورجال الأعمال على مستوى الاستقرار الأمني في حضرموت ونتائج زيارته لدولة الإمارات، مشيراً إلى أن كافة الأجواء اصبحت مهيئة حالياً للاستثمار في كافة المديريات ومؤكداً على أن جميع المستثمرين سيحضون برعاية كاملة من قبل السلطة المحلية بالمحافظة لتأمين استثماراتهم المختلفة.

من جانبهم عبر الشيخ مسلم ورجال المال والأعمال عن تقديريهم لجهود السلطة بحضرموت واعجابهم بنجاحات التي حققتها في مختلف المجالات، مبدين رغبتهم في تنفيذ مشاريع استثماريه سيكون لها أثر كبير في على أبناء حضرموت وعلى المحافظة بشكل عام.

 

 

( رغبة المستثمرين في الاستثمار بحضرموت بعد فرض الأمن والأستقرار )

 

وبعد جهود محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية في دعم ركائز الأمن في حضرموت في الآونة الأخيرة , أعلن سيادة المحافظ عن تلقيه الكثير من الاتصالات الخارجية لشخصيات ترغب في الاستثمار بحضرموت ودعم الشباب بعد المؤشرات الجيدة التي حققتها حضرموت في مجال استتباب الأمن والاستقرار منذ تحرير المكلا وساحل حضرموت من قوى الإرهاب.

وقال المحافظ اللواء فرج سالمين البحسني - خلال لقاء جمعه بلجنة متابعة مخرجات ورشة عمل "تحديات شباب حضرموت" التي نظمتها مؤسسة جلوبال فيو مؤخراً بالمكلا - أن السلطة المحلية بصدد الإعلان عن إنشاء صندوق لدعم مشاريع الشباب ومبادراتهم برأسمال ستدعمه السلطة المحلية وستبحث له عن تمويل إلى جانب دعم برامج إعداد القادة في مراحل قادمة .

وأشار المحافظ البحسني إلى أن الشباب يمثلون الشعلة الوقادة التي ستضيء حضرموت متى ما وجدوا الفرص لإطلاق قدراتهم وإبداعاتهم في مختلف المجالات موضحا أن شباب حضرموت أكدوا تميزهم في كثير من المشاركات في المحافل الدولية مضيفاً أنه يتم الإعداد لرؤية واضحة لتمكين الشباب حتى لايبقى شعاراً فقط وسيتم الترتيب لعقد لقاء شبابي موسع يضم كل الأطياف قريباً متمنياً أن نرى في حضرموت مؤسسات فاعلة في خدمة المجتمع لا مؤسسات شكلية فقط .

ومن جانبه اعلن المهندس بدر باسلمة رئيس مؤسسة جلوبال فيو للسلام والتنمية باليمن عن استعدادها لإطلاق أكاديمية لإعداد قادة المستقبل بالتنسيق مع السلطة المحلية بحضرموت إضافة إلى برامج أخرى مهمة سيتم الإعلان عنها في المرحلة القادمة".

 

( مشروع الملاهي المائية بمنصة العروض بالمكلا )

 

ولعلّ إحدى ثمار فتح باب الاستثمار في حضرموت هو بدء توافد المستثمرين بشكل جيد للاستثمار في المحافظة حيث قام مؤخراً إحدى رجال الأعمال الحضارم الذين يقطنون في الخارج في تطبيق مشروع الملاهي المائية على أرض الواقع بمدينة المكلا , بعد تقديم له العديد من التسهيلات من قبل السلطة المحلية بحضرموت بقيادة اللواء الركن فرج سالمين البحسني , حيث صادف افتتاح " الملاهي المائية " مع مهرجان موسم البلدة السياحي بالمكلا , حيث شهد المشروع توافد العديد من العائلات من داخل المكلا وخارجها وصولاً إلى الزوار من المحافظات الأخرى , حيث شكل هذا المشروع الترفيهي توافد السياح والزوار لمدينة المكلا بشكل كبير في الآونة الأخيرة , ويستمر المشروع لمدة 3 أشهر قابلة للتجديد بعد الاتفاق من قبل المنفذ مع السلطة المحلية بحضرموت .