العالم يتجه نحو الفضاء بسرعة

من المتوقع ان يشهد عام 2018 عدة تطورات فى عالم غزو الفضاء لكثير من الدول والشركات التى تعمل على ذلك بشكل كبير
حيث تستكمل الهند مهمتها  لونار التي أطلقتها عام 2008
وفي مايو المقبل، ستطلق وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) مركبتها الفضائية إنسايت إلى كوكب المريخ.
وسوف تستخدم المركبة إنسايت مجموعة من الأدوات لاستكشاف ما تحت سطح الكوكب الأحمر
 

 

في يوليو المقبل، ستصل مركبة الفضاء هيابوسا 2 التابعة لوكالة الفضاء اليابانية (جاكسا) إلى الكويكب ريوغو 162173،
في محاولة للعودة بعينات من هذه الصخرة الفضائية إلى الأرض.
ولن تكون اليابان هي الدولة الوحيدة التي تزور كويكب ريوغو خلال عام 2018
حيث من المتوقع ان تطلق وكالة ناسا الامريكية  المركبة الفضائية أوزوريس – ريكس  بجسم فضائي، “101955 بينو”   فى اغسطس القادم
وسوف تجرى مهمة استكشافية لكوكب عطارد يقوم بها كل من اليابان واوروبا
ووسوف تعمل المهمة، المسماة “بيبي كولومبو”، على تعزيز وتوسيع المعلومات، التي جرى جمعها عن عطارد، بواسطة مركبة “ماسنجر” التابعة لوكالة ناسا الأمريكية
توقع أن يشهد عام 2018 إطلاق شركة سبيس إكس الخاصة لتقنية الفضاء، واحدا من أقوى الصواريخ الفضائية على الإطلاق
ويهدف الصاروخ إلى نقل رواد الفضاء، إلى ما أبعد من مدار كوكب الأرض.

السرعة القصوى تحركنا نحو الامام

بعد التأجيل لعدة مرات يتوقع أن تكثف شركة “بلادهاوند” للسيارات من وتيرة جهودها، لتحطيم الرقم القياسي لسرعة السيارات على الأرض، في الخريف المقبل.
وسيارة “بلادهاوند” يدفعها صاروخ، مزود بمحرك طائرةواختبرت سرعة السيارة بأحد مدارج مطار نيوكواي، في عام 2017.
ويظل الرقم القياسي الحالي، لأكبر سرعة على الأرض، وهو 1228 كيلومترا في الساعة، لكن يتوقع أن توفر البيانات الهندسية الضرورية
، لدفع السيارة لأعلى سرعة خلال عامي 2019 و2020.
والهدف النهائي للسيارة هو تجاوز سرعة 1610 كيلومترات في الساعة.