قالت شركة تك بيرو كورب اليابانية المتخصصة في العملات الرقمية يوم الجمعة إنها تقدر حالياً قيمة عملات سُرقت من بورصةتابعة لها في عملية قرصنة الأسبوع الماضي بنحو 62 مليون دولار.

لكن الشركة أشارت إلى أن المبلغ مرشح للزيادة نظراً لأنه من المنتظر معرفة الأرقام الدقيقة فقط فور استعادة السيطرة الكاملة على خادم أجهزة الكمبيوتر الخاص بالشركة.

وقدرت الشركة في البداية المبلغ المسروق بنحو 6.7 مليار ين (59.48 مليون دولار) حين أعلنت عن حادث القرصنة الذي تعرضت له بورصة زايف التابعة لها يوم الخميس.

 

 

قالت شركة تك بيرو كورب اليابانية المتخصصة في العملات الرقمية يوم الجمعة إنها تقدر حالياً قيمة عملات سُرقت من بورصةتابعة لها في عملية قرصنة الأسبوع الماضي بنحو 62 مليون دولار.

لكن الشركة أشارت إلى أن المبلغ مرشح للزيادة نظراً لأنه من المنتظر معرفة الأرقام الدقيقة فقط فور استعادة السيطرة الكاملة على خادم أجهزة الكمبيوتر الخاص بالشركة.

وقدرت الشركة في البداية المبلغ المسروق بنحو 6.7 مليار ين (59.48 مليون دولار) حين أعلنت عن حادث القرصنة الذي تعرضت له بورصة زايف التابعة لها يوم الخميس.

 

بورصة يابانية تفقد أكثر من نصف مليار دولار خلال "هجوم إلكتروني"

نيكي يرتفع 0.37% في بداية التعامل بطوكيو

وفي بيان صحفي نُشر يوم الجمعة، قالت الشركة التي تتخذ من أوساكا مقراً إنها خلُصت إلى أنه جرت سرقة خمسة آلاف و966.1 بتكوين وستة ملايين و236 ألفاً و 810.1 موناكوين و42 ألفا و327.1 بتكوين كاش.

أضافت أنه استناداً إلى أسعار الإغلاق في الثامن من أيلول/سبتمبر لكل عملة، تصل القيمة الإجمالية إلى نحو سبعة مليارات ين (62.10 مليون دولار) مضيفة أن نحو 4.5 مليار ين هي أصول لعملائها.