التقى الدكتور ناصر الخبجي والاستاذ علي عبدالله الكثيري عضوا هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي عصر اليوم الأربعاء في العاصمة الاماراتية ابوظبي بالسيد مايكل آرون السفير البريطاني لدى اليمن.
وخلال اللقاء جرى مناقشة مستجدات الأوضاع في الجنوب وجهود المبعوث الخاص للامين العام للأمم المتحدة إلى اليمن لإحياء مفاوضات السلام، حيث قدم الخبجي والكثيري شرحا وافيا عن الأوضاع المأساوية التي يعيشها شعبنا نتيجة للعبث والإفساد الحكومي مؤكدين أن المجلس الانتقالي الجنوبي لم يقف مكتوف الايدي امام محاولات تركيع شعبنا الجنوبي وإذلاله وتجويعه وتقويض انتصاراته داعين إلى تمكين أبناء الجنوب من إدارة شئونهم والاستفادة من مواردهم وثرواتهم على طريق إنفاذ إرادة الشعب الجنوبي.