ينظم مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر يوم غدا الخميس، ٢٢ نوفمبر ٢٠١٨م ندوته العلمية الثالثة، بعنوان( عدن في أدبيات الرحالة وكتابات المستشرقين) .
وتهدف الندوة إلى جمع أبرز ما ورد في المادة التاريخية التي كتبها الرحالة والمستشرقين الأجانب عن عدن، والتي مازالت حتى الآن مبعثرة في عدد كبير من المؤلفات القديمة والتي اختفت بعضها من المكتبات، ودراستها دراسة معمقة وجادة، وترجمة ما لم يترجم منها بعد إلى اللغة العربية، ونشرها في كتاب خاص، حتى يتم الاستفادة منها من قبل الباحثين والمتخصصين بصورة أفضل، ويسهل الحصول عليها من مختلف شرائح المجتمع. 
وتتكون محاور الندوة من التالي: المحـور الأول: 
عدن في كتابات الرحالة والكلاسيكيين في العصر القـديم. 
المحور الثاني: 
عدن في كتابات الرحالة والبلدانيين في العـصـر الإسـلامي.
المحور الثالث: 
عدن في كتابات الرحالة والمستشرقين في العصر الحديث والمعاصر. 
الجدير بالذكر أن مدينة عدن قد جذبتت عبر تاريخها الطويل، انظار الرحالة والمستشرقين العرب والمسلمين والأجانب، ودفعتهم إلى التركيز عليها وعلى المناطق المجاورة لها، وشجعتهم على تكرار زياراتها والتوقف عندها،. فدونوا كلما لفت انتباههم فيها من خصائص وظروف طبيعية، ومن عادات وتقاليد ومعتقدات اجتماعية، ومن جوانب نشاط أهلها التجاري والاقتصادي، وقد شكلت تلك المعلومات التي. قدمها الرحالة والمستشرقين في عصور عدن المختلفة مصدر مهم من مصادر مختلفة..
وتأتي هذه الندوة العلمية ضمن خطة مركز عدن للبحوث والدراسات التاريخية والنشر لهذا العام وتقف أمام عدد من الأبحاث التي تغطي محاور الندوة.