قال جيرد مولر وزير التنمية في ألمانيا إن بلاده ستعلن هذا الأسبوع عن مبادرة لجذب مزيد من الاستثمار الخاص لمشروعات في أفريقيا وأماكن أخرى وذلك خلال محادثات للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ.

 

وأضاف مولر في تصريحات لمجموعة (آر.إن.دي) الصحفية أن ألمانيا ”سترسل إشارة قوية“ خلال مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ بمدينة كاتوفيتسه البولندية وذلك بمبادرتها التحالف من أجل التنمية والمناخ وتعهدها بإنفاق 1.5 مليار يورو (1.7 مليار دولار) إضافية لحماية البيئة.

ومن المقرر أن تجتمع وفود من نحو 195 دولة لإصدار ”كتاب قواعد“‭ ‬لإبراز تفاصيل اتفاق باريس المبرم في عام 2015 الذي أعلنت الولايات المتحدة بأمر من رئيسها دونالد ترامب عزمها الانسحاب منه.

 

وقال مولر إن أكثر من 70 شركة انضمت بالفعل إلى المبادرة الألمانية الجديدة التي تهدف إلى زيادة التمويل الخاص لمشروعات في دول نامية وفي دول ذات اقتصادات ناشئة.

وأضاف ”حتى مع عدم تحديد موعد للتوقف عن إنتاج الفحم فإن ألمانيا سترسل إشارة قوية في كاتوفيتسه