انتقد المستشار عبدالعزيز المفلحي مستشار رئيس الجمهورية الحملة الإعلامية المغرضة على دولة الإمارات العربية المتحدة وأشار إلى أنها تتوافق تماما” مع خطاب الحوثي .

وفي تصريح صحفي لوسائل الإعلام قال المستشار المفلحي : دور الإمارات العربية المتحدة دور ريادي وقيادي وتحملت المسئولية في وقت كان هناك فراغا” كبيرا” بعد تحرير عدن والمحافظات الأخرى ، للأسف الشديد كانت السلطة آنذاك غائبة ولم تملى الفراغ ولم تهتم بأعاده الاجهزة الامنية والاستخبارية ومؤسسات الدولة.

واوضح ان الإمارات العربية المتحد قامت بالاهتمام بكل الجوانب الامنية والدفاعية وفي نفس الوقت الاغاثية وترميم المستشفيات والمدارس والطرق وغيرها وتشكر على تملئتها الفراغ الذي خلفه غياب الدولة ، ويحسب لاشقائنا في الإمارات العربية المتحدة انها تواجدت في الزمان والمكان الصحيحين ، ولولا تحرك الإمارات في تلك اللحظة الحاسمة لكانت عدن امارة من امارات القاعدة وداعش حيث كان لدورها الفاعل وقرارها الحاسم الفضل بعد الله في تطهير عدن من الجماعات الارهابية ودك اوكارها وتجفيف منابعها.

وتوجه بالشكر والتقدير لقيادات الإمارات العربية المتحدة موضحا” بأن الحملات الاعلامية المغرضة التي تتعرض لها من قبل بعض القوى هدفها واضح وتحمل في طياتها نفس عدائي ليس ضد الامارات فحسب بل ضد التحالف بقياده للمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة . واكد المفلحي بان الهجوم الإعلامي الذي يستهدف الإمارات ويعمل على تشويه سمعتها والتقليل من دورها يتوافق تماما مع خطاب الحوثي وعلى ذلك كل صوت يسيئ للإمارات العربية المتحدة فهو يسيئ للتحالف ويسيئ للشرعية معا