تحصلت " جولدن نيوز " على وثيقة يتضح من خلالها قيام محافظ شبوة الإصلاحي محمد صالح بن عديو بنقل المعلمين الذين ينتمون لحزبه الإصلاح إلى معسكرات الجيش بشبوة بطريقة الانتداب , فيما يقوم بالتغطية على العجز في المعلمين بالتعاقد مع اصلاحيين جدد للعمل كمعلمين من حصة المحافظة من بيع النفط الخام , بما فيهم قائد اللواء نفسه الذي يقوم المحافظ بتحويل المعلمين إلى معسكره , ويحمل رتبه عميد ركن وايضا وظيفية معلم  .

 

وأكدت مصادر خاصة لـ " جولدن نيوز " : أن العميد الركن صالح احمد صالح لقصم وهو قائد اللواء 153 مشاة  قد تقدم بالطلب مثلما هو ( مرفق بالوثيقة " الاسم رقم 1 "  ) , بعد أن كان يعمل كمدرس في السابق وهو مثال فقط على ما تحتويه الوثيقة ووثائق اخرى تحتوي على اسماء اخرين وبإعداد هائلة  .

 

وأشارت المصادر ذاتها لـ " جولدن نيوز " :  أن اركان حرب اللواء سالم محيفران الخليفي هو الآخر يحمل ايضا وظيفة مدرس , مما يوضح أن تنظيم الاخوان وعبر حزبهم في اليمن ( الإصلاح ) يستغلون تماماً سيطرتهم على حكومة والشرعية ومحافظة شبوة للسطو على الدولة كاملاً عسكرياً و أمنياً ومدنياً , عبر إدخال ادواتهم البشرية في إطار مؤسسات الدولة للتحكم بها .

 

 

ويسيطر حزب الإصلاح على محافظة شبوة تحت مسمى ( قوات الشرعية ) بعد أن دارت معارك طاحنة مع النخبة الشبوانية واقتضى الامر بانسحاب النخبة الذين هم ابناء المحافظة وتسليم المحافظة من قبل الشرعية لقوات الإخوان المتخفية برداء الشرعية .