نظم أهالي منطقة بويش روكب وقفة احتجاجية صباح اليوم السبت أمام مكب النفايات الواقع قرب المنطقة السكنية، جراء ما يعانونه من اضرار صحية وبيئة على اهالي المنطقة، بحضور عدد من عقال أحياء المنطقة. 


وطالب الأهالي خلال الوقفة بنقل مكب النفايات الى منطقة غير مأهولة بالسكان، كون أن مكب النفايات قد سبب انتشار كبير للأوبئة والأمراض، وقد تسبب أيضاً في اختناق لأعداد كبيرة من المواطنين خصوصاً الأطفال والشيوخ.


وقال الأهالي في الوقفة أن المهمشين يقومون بإحراق المواد البلاستيكية وإطارات السيارات لإستخلاص المواد النحاسية والمعدنية وبيعها، الأمر الذي يتسبب في انتشار الدخان الخانق للأهالي وإصابة أعداد كبيرة بأمراض الربو. 


وناشد الأهالي السلطة المحلية بالمحافظة المتمثلة باللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية بالتدخل السريع، من خلال توجيه الجهات ذات العلاقة بشأن نقل مكب النفايات الذي يقع بالقرب من المناطق السكنية، ويسبب الأذي للأهالي. 


الجذير بالذكر أن عقال أحياء المنطقة قد بعثوا عدة خطابات الى السلطة المحلية بمدينة المكلا وإلى صندوق النظافة والتحسين وإلى رئيس مركز العمليات المشتركة، مفاداها تحويل مكب القمامة من المنطقة السكنية إلى منطقة بعيدة وغير مأهولة بالسكان.