كشفت مصادر عسكرية عن هوية قيادات إيرانية ولبنانية قادت ميليشيا الحوثي الإنقلابية خلال المعارك التي شهدتها جبهتي نهم والجوف وتمكنت الميليشيات خلالها من التقدم والسيطرة على مواقع إستراتيجية .

وذكرت المصادر، أن القيادي الإيراني، عبدالرضا شهلان، مساعد قائد الحرس الثوري الصريع، قاسم سليماني، أشرف على العملية العسكرية للميليشيات في جبهات نهم وصرواح والجوف، فيما قام القيادي الإيراني أبو نصر محمود طهباز، بإدارة العمليات الميدانية.

وأضافت المصادر، أن قيادات من حزب الله اللبناني شاركت في العملية، منهم اشرف نصر الدين الذي قاد جبهة مجزر بين الجوف ومأرب وصنعاء، وحسين النحيلي، قائد فرضة نهم، إلى جانب القياديان محمد خالد الجنابي وتيسير المجدولاني .

واشارت المصادر إلى أن التحالف العربي إستطاع إستهداف معظهم هذه القيادات بغارات جوية عقب معلومات إستخباراتية مؤكدة .. مضيفة أن القيادي الإيراني طهباز لازال مصاباً ويتلقى العلاج في مستشفى المتوكل بالعاصمة صنعاء تحت حراسة مشددة .

وأكدت المصادر، أن القيادات الأربعة المنتمية لحزب الله اللبناني قتلوا جميعاً في الغارات وتم دفنهم في صنعاء بعد طلب تقدم به زعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي إلى أمين عام حزب الله حسن نصر الله لعدم قدرت الميليشيات على نقل جثامينهم إلى لبنان .