بدعم من دولة الإمارات العربية المتحدة، قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية وملابس شتوية  إلى عدد من المديريات والمناطق النائية بحضرموت، وذلك في إطار مشروع الهيئة للدعم الإنساني لتطبيع الحياة للأسر التي تعاني من أوضاع اقتصادية صعبة.

وفي هذا الشأن وزع فريق الهيئة عدد (150) سلة غذائية، تزن ( 12 طن و 120 كيلو ) مستهدفا عدد (750) فردا من الأسر الفقيرة والمحتاجة بمنطقة راس باغشوة بمديرية الديس الشرقية بمحافظة حضرموت وذلك لسد الفجوة الغذائية لدى هذه الأسر التي تسببت الأوضاع الإنسانية والإقتصادية في اتساع الفقر والبطالة بين أفرادها.

إلى ذلك وزعت الهيئة عدد (800) جاكيت و(400) بطانية وعدد من الملابس الشتوية على اهالي مديريتي حجر ويبعث بمحافظة حضرموت، وذلك في إطار حملة الشتاء التي أطلقتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بدعم من صندوق الزكاة بدولة الإمارات العربية المتحدة، لتوزيع الملابس الشتوية والبطانيات بعدد من المناطق و القرى النائية بمديريات حضرموت لمساعدتهم على مواجهة أعباء فصل الشتاء، من خلال توفير الاحتياجات الأساسية، كما تساهم في التخفيف من الأعباء المالية المترتبة على كاهل ذويهم وتوفير هذه النفقات لاستخدامها في سد احتياجاتهم الضرورية.

و عبر الأهالي عن سعادتهم بهذه الحملة الإغاثية التي يقوم بها الهلال الأحمر الإماراتي والتي ستخفف من معاناتهم، مؤكدين شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات على ما تقدمه من مساعدات إنسانية ضرورية ترفع عن كاهلهم أعباء الحياة المعيشية اليومية الصعبة.

يذكر ان عدد السلال الغذائية التي تم توزيعها منذ بداية عام 2020م، بلغت (4210) سلة غذائية، تزن 340 ) طن و 168 كيلو) استهدفت ( 21050 ) فرداُ من الاسر المحتاجة والمتضررة في محافظة حضرموت