أعلن وزير الصحة السوري، الأحد، تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في سوريا، تعود لشخص قادم من خارج البلاد.

 

ونقلت وكالة الأنباء السورية عن نزار يازجي قوله، إنه "تم اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع الحالة المصابة".

 

وكانت سوريا الدولة الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط التي لم تبلغ عن أي حالات إصابة بفيروس كورونا حتى مساء الأحد.

 

وسبق للسلطات السورية أن اتخذت إجراءات صارمة في جميع أنحاء البلاد لمنع انتشار الفيروس، من بينها إغلاق المطاعم والمقاهي.

 

يشار إلى أن منظمة الصحة العالمية كانت قد حذرت من أن سوريا "مهددة بشدة" بانتشار فيروس كوفيد-19.