تم إطلاق اسم "كورونا" على مولودة في الهند في بلدة غوراكبور بولاية أتر براديش، وولدت الفتاة في المستشفى النسائي الحكومي للبلدة قبل بضع ساعات فقط من بدء تطبيق حظر التجول الذي فرضته حكومة رئيس الوزراء نارندرا مودي

وفي محاولة تبرير التسمية، أشار نيتش ثريباتي، عمّ المولودة المقيم في بلدة سوغورا بأن فيروس "كورونا" قد عمل على توحيد المجتمع و"ألهم" الناس لشن حرب جماعية ضده. قائلاً: " مما لا شك فيه بأن الفيروس خطير، وقد قتل العديد من الأشخاص حول العالم كما طبع في الأذهان الكثير من العادات الحميدة"

وأضاف ثريباتي بأن تسمية الطفلة المولودة حديثاً تيمّناً باسم الفيروس جاءت عقب استشارة والديها وبعض أفراد العائلة، مؤكداً أن الناس يجب ألا تخشى كورونا، بل أن تتقيّد بالتعليمات التي أصدرتها الحكومة وقال: " ستكون الطفلة رمز وحدة الشعب بمواجهة الفيروس"

وكان طاقم العمل في المستشفى قد شعر بالدهشة بدايةً لكنه عاد وأثنى على تسمية المولودة باسم "كورونا"