تسبب حفل زفاف في تونس في حدوث كارثة لم تكن متوقعة وهي تفشي فيروس كورونا بين الحضور.

وتم حصر 89 إصابة مؤكدة في حفل الزفاف بحسب ما أعلنت عضو الهيئة بلجنة مكافحة فيروس كورونا الجديد في تونس الدكتورة نصاف بن علية إصابة أكثر من 80 شخصاً بالعدوى في حفل زفاف بإحدى مناطق الجنوب التونسي.

وبحسب الهيئة فإن إصابتين وافدتين من الخارج تسببتا في نقل العدوى إلى باقي المدعوين في حفل الزفاف.

وقالت الهيئة “تمكّنا من معرفة باقي الإصابات بفضل التقصي النشيط. والحادثة لم تكن الأولى. كشفنا أيضاً عدداً من الإصابات ناتجة عن أحداث معينة أو تجمعات سياسية”.

يُشار إلى أن الشرطة تجهد لمنع إقامة الكثير من الحفلات، ومباريات كرة القدم في الأحياء، وتعمل على تفريق التجمعات للحيلولة دون انتقال العدوى. وسجلت البلاد أكثر من 900 إصابة بينهما عشرات الوفيات.