أثار قرارا اصدره محافظ صنعاء المعين من الشرعية بتشكيل لجنة لرصد حالات الإصابة بوباء كورونا بالمحافظة الخاضعة لسيطرة الحوثي سخرية واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي.

واصدر المحافظ عبدالغني جميل قرار بتشكيل اللجنة من أربعة أعضاء لرصد الحالات على ان تباشر عملها من يوم غد.

واثار نص القرار سخرية الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي ، بإشارته الى أنه جاء نتيجة تخلي جماعة الحوثي عن دورها في مواجهة الوباء.

حيث سخر الناشطون من الإشارة الى ذلك في حين ان المحافظ الذي اصدر القرار يتنقل منذ تعيينه بين فنادق المنفى في الرياض والقاهرة.حد تعبيرهم.

وأكد الناشطون بأن القرار يعكس حالة الشرعية التي تخلت عن مسئوليتها حتى في مناطق سيطرتها وتحولت الى جهة رقابية تكتفي بالرصد من فنادق المنفى.

مشيرين الى وضع اللجنة العليا لمواجهة كورونا والتي تحولت الى صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي تكتفي فقط برصد حالات الإصابة والوفاة.