وزع جنود من اللواء الرابع حماية رئاسية على وسائل الاعلام شكوى منهم حول ما قالوا انها سرقة لرواتبهم من قبل قائد اللواء.

 

وقال الجنود في شكواهم :لم يعد امامنا الا الراي العام والاعلام لمخاطبته فيما يخص رواتبنا التي نعيا بها اسرنا حيث ان جميع محاولاتنا للشكوى الرسمية عبر وزارة الدفاع وقيادة الوية الحماية ام تجد مجيب .

 

واضافوا :ولهذا نقول للشعب والراي العام عبر الاعلام ان قائد اللواء مهران القباطي وصل في سرقته لرواتبنا حد لايطاق حيث اصبح يسرق شهريا ٣٥ الف ريال من مرتب كل جندي البالغ ٦٠ الف ريال .

 

واكملوا :لا نعلم كيف يطالب البعض منا ان نكون جنود مخلصين لالويتنا وقيادتنا تسرق الراتب الذي نرمي بانفسنا لاجله في المهالك وهو المصدر الوحيد لاعالة اسرنا رغم عدم كفايته .

 

واختتموا :نرفع شكوانا لشعبنا ولعل القيادة السياسية اسمع صوتنا الذي سمعته قيادة الوية الحماية ثم تركتنا وكاننا لا نعنيها او كان لها نصيب مما يجنيه قائد اللواء ونقول للجميع ان الجندي لن يقاتل من اجل ان تصبح قيادة الالوية مليارديرات واسرته تموت من الجوع واذا قتل او اصيب يموت دون ان يلتفت اليه احد.

 

وارفق الجنود مع شكواهم صورة لوصل التحويل لراتب احدهم كنموذج وفيه ٢٥ الف ريال فقط من جملة الراتب ٦٠ الف بينما استقطع قائد اللواء كما قالوا ٣٥ الف وكما هو ظاهر من السند .