واصلت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، تقديم المساعدات ومعالجة شح المياه في سقطرى ومدت ثماني قرى جديدة بصهاريج لنقل المياه، ضمن حملة سقيا.

الفرق الإغاثية للمؤسسة مدت ثلاثاً من قرى الساحل الغربي للارخبيل وهي علامة، وغبة، وسكندر، بصهاريج المياه، كما مدت خمس قرى اخرى هي مايها منها قابهن، ودنبهن، وخيلة، وقشانة بصهاريج اخرى ما ساعد على احتواء أزمة الجفاف من خلال حفر آبار المياه وتعزيز نشاط حملة سقيا في مختلف أنحاء أرخبيل سقطرى.

ووجه سعيد سليمان شيخ منطقة علامة الشكر للإمارات ومؤسسة خليفة وطاقم المؤسسة وفرقها الميدانية على أعمالهم الإنسانية وتذليلهم الصعاب وتوفير الخدمات للأهالي لاسيما توفير مياه صالحة للشرب للمناطق الجافة والتي تعاني من شح مائي، واكد أن هذه اللفتة الكريمة من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية أسهمت بشكل كبير في تخفيف المعاناة عن السكان وهي نقطة بيضاء تضاف إلى الرصيد الإنساني للمؤسسة.

في الأثناء، واصلت فرق مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية تحدي الصعاب والوصول إلى كافة المناطق النائية في ارخبيل سقطرى لتقديم يد العون والمساعدة للسكان في هذه المناطق حيث مدت مناطق حومهيل شرق الجزيرة محملة بأصناف المواد الغذائية الأساسية - رز، سكر، دقيق، زيت، تمر - لمساعدة الأسر والتخفيف عليها من شراء هذا المواد للفترة المقبلة.