وجه خبراء روس، تحذير من أن استخدام الهواتف الذكية يؤثر سلباً على ذاكرة الإنسان، حيث تصبح غير قادرة على حفظ المعلومات لفترة طويلة

ووفقاً لما ذكرته وكالة برايم ، شدد المختصين، على أن استخدام الهواتف المحمولة يعلي قدرة الذاكرة، ومع مرور الوقت والتعود، تصبح الذاكرة غير قادرة على حفظ الحقائق والمعلومات، وذلك بسبب الاتكال على ذاكرة الهاتف المحمول واستخدام كذلك نظام الملاحة الذي يساعد على التنقل بدل التعويل على الذاكرة، والوصول إلى المعلومة عن طريق الهاتف والرجوع إليها متى شئنا يحد من دور الذاكرة لدى الإنسان وقدرتها

ونصح المختصون، بضرورة أداء تمارين معينة لتحسين الذاكرة، لتجنب ظاهرة النسيان وتقوية قدرتها على حفظ المعلومات

وبحسب بيانات البحث، فالأطفال الذين يستخدمون الهواتف المحمولة والهواتف الذكية بنشاط لديهم استجابة أبطئ للإشارات الضوئية والصوتية، وزيادة ملحوظة في عدد الأخطاء الإملائية، وانخفاض في مؤشرات الأداء.