أختتم اليوم الاربعاء البرنامج التدريبي " مصلحي أحياء " مدد بمديرية سيئون والذي ينفذه نادي صناع السلام بحضرموت بالشراكة مع منتدى التنمية السياسية وبتمويل من منظمة برجهوف الالمانية وذلك ضمن مشروع تعزيز الحكم المحلي وبناء السلام الشامل في اليمن ..

حيث تلقى المشاركين في البرنامج التدريبي للمرحلة الثانية على مدى يومين معارف ومفاهيم في تحليل النزاعات وانواعها وأسباب نشئتها وطرق حلها والاستراتيجات الخاصة بالوساطة والتحكيم ..

حيث أشادا القاضي هاشم الحبشي عضو نيابة سيئون والمقدم ركن رياض العجماء مدير أمن وشرطة مديرية سيئون بأهمية هذا البرنامج التدريبي لهذه الشخصيات الاجتماعية التي تمثل عامل مساعد لرجل الأمن في حل الكثير من القضايا المجتمعية ..

مثنين دور نادي صناع السلام بحضرموت في مثل البرامج والتي سوف تساعد على تحقيق الأثر الملموس في المستقبل من خلال هذه الشخصيات في تخفيف القضايا في الأمن والمحاكم ..

من جهة أخرى أشار الأخ محمد مصطفى بامخرمة مدير البرامج بنادي صناع السلام بحضرموت أن البرنامج جاء بهدف تخفيف القضايا في الجهات المعنية وكذلك تخفيف العمل على عقال الاحياء عبر هذه الشخصيات للمساهمة في حل القضايا المجتمعية ..

وفي ختام البرنامج قام القاضي هاشم الحبشي والمقدم ركن رياض العجماء والاخ محمد مصطفى بامخرمة والمحامي صبري مسعود مدرب البرنامج بتوزيع شهادات المشاركة على المتدربين .