صدرت عن الدار العربية للعلوم ناشرون الطبعة العربية من رواية الكاتب الأميركي الأكثر شهرة ستيفن كينغ "The Institute: المعهد" والرواية من ترجمة أوليغ عوكي ومراجعة وتحرير مركز التعريب والبرمجة في بيروت.
وفي الرواية: في أعماق غابات ماين، هناك منشأة حكومية مظلمة يُسجَن فيها أولاد اختُطفوا من جميع أنحاء الولايات المتحدة، يخضعون في المعهد لسلسلة اختبارات وإجراءات تهدف إلى دمج مواهبهم الاستثنائية – التخاطر والتحريك العقلي – من أجل توليد تأثير مركّز.
لُوك إليس هو أحدث مجنّد في المعهد. إنه مجرد طفل في الثانية عشرة من عمره، باستثناء أنه ليس ذكياً فحسب، بل ذكياً جداً ولديه موهبة أخرى يريد المعهد استغلالها...
في ملعب المعهد وممراته البائسة، حيث تُعلِنُ ملصقاتٌ أنه "مجرد يوم آخر في النعيم"، لا يساور لُوك وصديقته كاليشا وبقية الأولاد أدنى شك في أنهم سجناء وليسوا ضيوفاً. ولا أمل في الهروب.