خسر المنتخب اليمني لكرة القدم مباراته التجريبية الاولى من فريق شعب حضرموت بهدف من ركلة جزاء التي جمعتهما عصر يوم الاربعاء على ارضية استاد سيئون الاولمبي

ولعب المنتخب اليمني الاول لكرة القدم المعسكر حاليا بمدينة سيئون بقيادة المدرب الوطني الكابتن / سامي نعاش مباراته التجريبية الاولى , استعدادا لمواجهة السعودية وأوزباكستان نهاية مارس المقبل في إطار الجولتين السادسة والسابعة من التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لمونديال 2022 م في قطر ونهائيات كأس آسيا 2023م

وضمت تشكيلة المنتخب في شوط المباراة الاول في حراسة المرمى سالم الهارش وفي قلب الدفاع محمد الغيلي ومحمد مهيوب وفي الظهيرين على نعمان واحمد الوجيه وفي خط الوسط عبدالمعين الجرشي ومحمد المداري واحمد الجلال وعصام الورافي وفي الهجوم مازن الزعراوي واحمد ماهر

فيما ضمت تشكيلة فريق شعب حضرموت بقيادة المدرب / خالد بن بريك كل من ( محمد أمان فتح الله في حراسة المرمى وصالح احمد المرشدي ومحمد عمر باقديم ومروان محمد باخميس واحمد منير مقداد في خط الدفاع وسالم عمر بن بكر ومحمد احمد باحشوان وحلمي احمد باحفص وانيس سالم المعاري وماجد احمد باسلوم ومحمد صالح الحداد في منطقة الوسط والهجوم

كان شوط المباراة الاول اكثر انفتاحا في بين لاعبي المنتخب ولاعبي فريق شعب حضرموت ومحصورا في منتصف الملعب مع بطء رسم الهجمات واستعراض تبادل الكرات بمنتصف الملعب ولم يشهد اي هجمة خطيرة على مرمى الشعب فيما عدى تسديدة قوية من فوق خط الثمان عشر ياردة تعلوا العارضة فيما كان لاعبي شعب حضرموت اعتمدوا على الهجمات المرتدة التي اتت اكلها في نصف الشوط الاول بعد عرقلة مهاجمه ماجد احمد باسلوم داخل المنطقة المحرمة ليحتسب حكم المباراة ركلة جزاء يسددها انيس سالم المعاري على يسار حارس المنتخب سالم الهارش معلنة الهدف الاول لشعب حضرموت لينتهي به الشوط

شوط المباراة اجرى الكابتن سامي نعاش العديد من التغيرات في صفوف المنتخب الذي استطاع السيطرة الكاملة على مجريات اللعب والاستحواذ ولكن تفتقد لاعبيه ومهاجميه اللمسة الاخيرة لترجمتها لأهداف , ولم يستغل عودة لاعبي الشعب الى الخلف في خلق فرص او ثغرات للاختراق في التسجيل لتنتهي المباراة بفوز شعب حضرموت بهدف دون رد

ادار المباراة في الساحة الحكم محمود مزروع وساعداه على الخطوط مازن مرجان ورمضان حماد والحكم الرابع احمد الصويل

وعقب المباراة ادلى مدرب المنتخب الكابتن / سامي نعاش , بتصريح عن تقيمه للمباراة اوضح فيه بالقول :-

المباراة تجريبية للمنتخب وفريق الشعب اخذها وكأنها مباراة رسمية والذي ظهر بشكل واضح في المباراة كثير من الوقت ذهب مستهلك لسبب افتعال للإصابات من قبل لاعبي الشعب وطوال الشوطين وقت مستهلك كثير , واضاف بان لاعبي المنتخب فيه تقصير واضح لا نقدر نقول العكس سيما في الناحية الهجومية في الثلث الاخير من الملعب حيث مهاجمينا لم يشكلوا خطورة على مرمى الشعب ولكن كسيطرة ميدانية ووصول الى منطقة الجزاء وكمال الهجمة كان فيه قصور فيها

واشار الكابتن نعاش نقدر نقول بان المنتخب بدأ معسكره من اسبوعين الى ثلاثة اسابيع وحرصنا نلعب المباراة هذه لمشاهدة بعض العناصر لنحكم عليها , لانه من خلال التمرين ما تقدر تعطي رؤية واضحة , ولكن فيه بعض اللاعبين نقدر نعطي رؤية واضحة فيهم من خلال التمرين يبان فيهم فارق مستوى كبير , ولكن بعض اللاعبين لازم نشاهدهم في مباريات رسمية تجريبية نلعبها مع اندية علشان نقدر نحكم عليهم , وفعلا اليوم المباراة لنا فهي لنا مكسب كبير اعطتنا رؤية واضحة لكثير من اللاعبين وهذا المهم

فيما قال مدرب فريق نادي شعب حضرموت الكابتن / خالد بن بريك , عن المباراة بالقول :- بان هذه المباراة التجريبية تعد الاولى لفريق شعب حضرموت المتوقف منذ فترة لم يلعب مباريات تجريبية ومع المنتخب اليمني الذي يضم في صفوفه نخبة من اللاعبين , والحمد لله كان اداء الشباب في الملعب مقنع وممتاز حيث اعطينا مجموعة من اللاعبين لأول مرة يلعبوا مع الشعب ونفذوا خطة اللعب التي رسمت لهم سيما اغلاق المناطق الخلفية واللعب على المرتدات والحمد لله كبداية مبشرة بخير للفريق ولكن لا بد من المباريات التجريبية المتوالية للوصول الى الجاهزية للغريق وهذه خطوة اولى ترضي نحن والقادم ان شاء الله يكون الافضل

وحول تراجع الفريق الى ملعبه شوط المباراة الثاني اجاب بالقول:

بانه شيء طبيعي كونك تلاعب منتخب مستوياتهم افضل مننا حيث لعبوا بفريقين الفريق الاول تم تغيره وابقاء على بعض العناصر القليلة فقط ولو هاجمنا لا نستطيع مجاراتهم بنفس المنوال لان الفريق الثاني مرتاح اي ان المنتخب لعب فقط 45 دقيقة وفريقنا لعب 90 دقيقة فالياقة البدنية ستخون نحن اذا هاجمنا سينكشف الفريق من الخلف لذا حاولنا اغلاق المنطقة الخلفية واللعب على المرتدات والحمد لله وفقنا في هذه التكتيك والخروج بهذه النتيجة