بدعم من دولة الإمارات العربية المتحدة، كثفت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي جهودها الإغاثية والإنسانية لمساعدة أهالي محافظة حضرموت لتطبيع الأوضاع الإنسانية في إطار خطة عاجلة وضعتها الهيئة للتدخل الإنساني، تزامناً مع شهر رمضان المبارك بهدف التخفيف من معاناة الأهالي وتحسين ظروفهم المعيشية.

وفي هذا الشأن وزع فريق الهيئة اليوم عدد (470) سلة غذائية تزن ( 20 طن و 116 كيلو) مستهدفا عدد (2350) فردا من الأسر الفقيرة والمحتاجة في منطقتي شرق الغويزي و ربوة خلف بمديرية المكلا  بمحافظة حضرموت.

ويأتي تسيير هذه القوافل الإغاثية تزامناً مع الشهر الفضيل، ضمن جهود دولة الإمارات واهتمامها بكافة المناسبات المختلفة، إلى جانب إطلاق حملات إفطار الصائم في الشوارع الرئيسية،  وتوزيع التمور الرمضاني  على الأسر المحتاجة في منازلها.

وقد تركت هذه الحملة " المير الرمضاني أثرا طيبا في نفوس المستفيدين الذين أشادوا بدولة الإمارات العربية المتحدة وجهودها المبذولة في عملية الإغاثة المستمرة لأبناء حضرموت.

تجدر الإشارة إلى أن دولة الإمارات قدمت خلال العام الجاري 2021م، 4819 سلة غذائية تزن 206 طن و 253.2 كيلو جرام  استفاد منها 24 ألفا و 95 فردا من الأسر المحتاجة والمتضررة في عدد من المناطق المستحقة بمحافظة حضرموت.